كلية الهندسة تقيم يومها المعماري المفتوح والمعرض المعماري الخامس بعنوان "العمارة: قاعدة للابتكار والإبداع"
الهاشمية-[13-03-2013] :

                                                             

 

أقامت كلية الهندسة في الجامعة الهاشمية برعاية رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور كمال الدين بني هاني يومها المعماري المفتوح بعنوان   ( Architecture: Platform of Innovation and Creativity ) في مدرج دولة الدكتور مضر بدران في كلية الهندسة حيث اشتمل الافتتاح على كلمات: الأستاذ الدكتور رئيس الجامعة كمال الدين بني هاني وعطوفة نقيب المهندسين الأردنيين المهندس عبد الله عبيدات وعميد كلية الهندسة الدكتور شاهر ربابعة.

 

 

       وتحدث رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور كمال الدين بني هاني في كلمته التي ألقاها نيابة عنه نائبه الأستاذ الدكتور محمد مسمار ورحب بالضيوف الكرام. وقد أشاد بجهود قسم هندسة العمارة   لدعم نجاح إستراتيجية كلية الهندسة في تحقيق أهدافها الطموحة للارتقاء بالمستوى التعليمي وفق أفضل المعاير العالمية. وأكد على أن التركيز على ثقافة الإبداع والابتكار في جامعاتنا من خلال منظومات معلوماتية متكاملة تحتضن وتضمن تقييم الأفكار المبدعة، وعدم تفويت فرصة الاستفادة القصوى منها، لتكون قاعدة لانطلاقة فكرية منافسة على مستوى العالم. وفي هذا المضمار فقد أشار إلى جهود الجامعة في تبني مفاهيم "التصميم المستدام"، "العمارة الخضراء" و "المباني المستدامة". وقد انعكس هذا الاهتمام من خلال إنشاء مجمعي قاعات صفية جديدة مبنية على أسس الطاقة الخضراء بمشاركة كلية الهندسة وإطلاق مشروع الجامعات الخضراء الذي تنفذه الجمعية العلمية الملكية بالتعاون مع الجامعة الهاشمية وبدعم من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID اضافة الى التنسيق مع كلية الهندسة لتنفيذ مشروع للطاقة الشمسية بكلفة (4) مليون دينار في الجامعة الهاشمية   واقامة مؤتمرا علميا دوليا في مجال الطاقة والبيئة والمياه يشارك فيه نخبة من الباحثين المحلين والعالمين في الشهر القادم باذنه تعالى. هذا وقد أشار الى أن تنظيم اليوم المعماري المفتوح يشكل تظاهرة علمية ومؤشر إلى الدور الفاعل للقطاع المعماري في مواكبة التطورات والمستجدات العلمية الحديثة ويفتح قنوات الاتصال للاطلاع على الخبرات المعمارية المحليه الابداعيه.

 

       كما أثنى نقيب المهندسين المهندس عبدالله عبيدات على التواصل بين القطاع المهني والقطاع الأكاديمي، مشيرا إلى دور النقابة في تأهيل وتدريب وتطوير قدرات المهندسين بشكل عام والمعماريين بشكل خاص، حيث يعد المهندس المعماري قائد الفريق الهندسي، مشيرا إلى إقرار نظام اعتماد عالمي لإيجاد الدرجات الهندسية العالمية للمهندسين البالغ عددهم نحو (104) آلاف مهندس وهي أفضل نسبة مهندسين إلى عدد السكان على مستوى العالم، بينما عدد مهندسي العمارة يبلغ حوالي (8700) معماريا منهم نحو (50%) من الإناث. هذا وقد أشاد بجهود كلية الهندسه في الجامعة الهاشمية في تنظيم نشاطات ولقاءات تساعد في صقل قدرات الطلبة مثل اليوم المعماري المفتوح الذي ينظمه قسم هندسة العمارة.

 

 

الدكتور شاهر ربابعه عميد كلية الهندسة قال في كلمته أن الاحتفال باليوم المعماري المفتوح يتماشى مع خطط وبرامج الكلية الساعية إلى خلق وتأسيس الركائز لتمكين وتحفيز الإبداع والابتكار والريادة. فالكلية بسعيها إلى مد جسور التواصل مع المجتمع الأردني بكافة مؤسساته تعمل على تعليم هندسي يعتمد على المقدرة الذاتية، والتفكير النقدي، والاستكشاف، والإبداع، وبناء الشراكة الذكية مع الصناعة وبيوت الخبرة من القطاعات الإنتاجية. وتماشيا مع رؤى الجامعة في ربط البعد البحثي مع التطبيقي فقد ساهمت الكلية في إعداد الدراسات الأولية لمشروع مجمعي القاعات الصفية ومشروع الطاقة الشمسية وتحلية المياه.

 

 

هذا وقد أكد الدكتور ربابعه على أن الفلسفة التعليمية المعمارية المتبناة في قسم هندسة العمارة   تقوم على الأيمان المطلق بمبدأ التشجيع على التواصل، والانفتاح الذي هو إيقاع عصر القرية الكونية الواحدة، و انه ومن باب تحمل مسؤوليتنا الحضارية والبيئية   لا بد ان نأخذ على محمل الجد إشكالية العولمة في التأثير الناتج على المدارس الفكرية المعمارية المحلية؛ فروافد العولمة وما يتبعها من توجهات ومدارس معمارية، يجب أن تقابل بأعلى درجات الوعي النقدي من المعماري المحلي، بهدف فهم ما وراء التشكيلات، كمنتج للمدارس الغربية بدلا من تحويلها إلى لغة بصرية مستخدمة بسطحية لا تستجيب للتحديات الثقافية الاجتماعية والبيئية و التكنولوجية والاقتصادية. وأن عملية الاستجابة المدركة لهذه التحديات و ربطها مع الجوانب التشكيلية بتكامل واتزان تؤدي حتما الى تحقيق مفاهيم الابتكار والإبداع الحقيقي الخلاق, بحيث لا يؤدي بنا الحجم الهائل والمتعدد الجوانب لهذه التحديات إلى إحداث انفصالات في الجسد الواحد لاختصاص هندسة العمارة المعنية بإنتاج البيئة المبنية بمنهج تحليلي وشمولي.

 

 

كما وشارك معالي الأستاذ الدكتور كامل محادين رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة في اليوم العلمي من خلال إعطاء محاضرة بعنوان "معماريون ذو رؤى فكرية" حضرها نقيب المهندسين الأردنيين والعرب المهندس عبدالله عبيدات، ونائبي رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد مسمار، والأستاذ الدكتور مروان عبيدات، وعميد كلية الهندسة الدكتور شاهر ربابعة، ورئيس شعبة العمارة في النقابة المهندس بشار البيطار، و حشد كبير من المشاركين في فعاليات اليوم المفتوح والمعرض و طلبة وأساتذة الجامعات التالية: الهاشمية والأردنية وآل البيت وفيلادلفيا والإسراء والعلوم التطبيقية. تطرق الأستاذ الدكتور محادين إلى منهجية التعليم المعماري التي تعزز الفكر الإبداعي الخلاق، معتمدا على تجاربه الشخصية في العمليتين التدريسية والتطبيقية، خاصة المشاريع المنفذة في الأردن ومنطقة حوض البحر المتوسط. كما دعا إلى التركيز على التعلم الدائم، والشغف بدراسة العمارة والمهنية في احترافها.   وأكد على أهمية الاطلاع المستمر لطالب العمارة لتوسيع آفاقه وتعزيز قدراته التقنيه والتعبيرية. وأعلن عن دعم مفوضية العقبة للرحلات العلمية والمعمارية والهندسية التي تقوم بها الجامعة الهاشمية ونقابة المهندسين لافتا إلى دور الطبيعة المحلية في حياة المعماري والمهندس بشكل عام كي يستنبط منها الأفكار والرؤى التصميمية.

 

 

 وكأحد أبرز فعاليات اليوم المفتوح فقد قام نائب رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد مسمار بافتتاح المعرض المعماري الخامس ومعرض الكتاب المعماري واطلع   والحضور على المشاريع التي مثلت أعمال طلبة العمارة في سنينهم الخمس، شاملة التصميم المعماري بأجزائه الثمانية، الرسم المعماري التقني والحر، التخطيط الحضري، تاريخ ونظريات العمارة، وإنشاء المباني.

 

كما أعلنت الدكتورة راما الربضي رئيس قسم هندسة العمارة عن أسماء المشاريع الفائزة في المعرض وهي على النحو التالي: المرتبة الأولى فاز بها كل من محمد علي، وفيصل جورج، وروعة القضاة من الجامعة الأردنية، والمرتبة الثانية فازت بها سحر ذياب من الجامعة الهاشمية، والمرتبة الثالثة فاز بها كل من إبراهيم برهم من جامعة فيلادلفيا، وعائشة الخطيب وسلام الدروبي من جامعة الإسراء. هذا وقد قام نائب الرئيس الأستاذ الدكتور محمد مسمار بتوزيع الدروع على المشاركين والداعمين لليوم المفتوح.   كما تم توزيع الجوائز على المشاريع الفائزه في مسابقة مشاريع التخرج التي شاركت بها مجموعة من الطلبة الخريجين من أقسام العماره في الجامعات المختلفة. وقد اشاد الحضور بجهود الطلبة وأعضاء الهيئة التدريسية في سعيهم الدؤوب على إفراز منتج معماري على مستوى عال من الكفاءة والتي تعكس سلامة رؤية القسم في تبني فلسفة تعليمية تتوافق وتحديات العصر.

 

وتستمر فعاليات اليوم العملي اليوم الاربعاء بعقد مجموعة من المحاضرات الهامة لمناقشة قضايا تخص هندسة العمارة وتطوير طرق تدريسه حيث يشارك كل من الدكتور مراد كلالده، الدكتور فاروق يغمور، الدكتور جمال قطيشات والمهندس أيمن زعيتر. وسوف يتم اختتام فعاليات اليوم المفتوح بعقد ندوة حوارية بعنوان "التعليم المعماري: واقع وطموحات"، يشترك بها الأستاذ الدكتور مجدي توفيق من الجامعة الأردنية   والمهندس بشار بيطار رئيس شعبة المعماريين في نقابة المهندسين الأردنيين ويترأسها الدكتور شاهر ربابعه عميد كلية الهندسة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Share this information
Number of Views : 3388
Date Posted :   13-03-2013
الرئيسية | أرشيف الإعلانات | أرشيف الأخبار | مركز الأخبار
Faculty & Staff Students Local Community Other Service Contact us
Faculty Information System
Webmail
Old Email
Faculty Directory
Employee Portal
Phones & E-mails Directory
Student Portal
Academic calendar
Students registration
Moodle
Class schedule
Admission Announcements
Exams
E-mails
Search Library Catalog
Hospitals Portal
Parents Portal
Scholars Portal
HU Laws and Regulations
Campus Map
Newspaper of Hashemite Oasis
News Center
Gallery
University Maps
Jordan - Zarqa
Tel: +962 (5) 3903333
Fax: +962 (5) 3826613
Email: huniv@hu.edu.jo

Feed back
The Hashemite University, Copyright © 2014, All Rights Reserved.